أمنية النجف تطالب الداخلية بإعادة القوات المنقولة لمسك بادية المحافظة

تأریخ التحریر: : 2017/1/1 13:01254 مرة مقروئة
[أين – بغداد]
طالبت اللجنة الامنية في محافظة النجف وزارة الداخلية بإعادة القوات المنقولة لمسك بادية المحافظة.
وأكد رئيس اللجنة خالد الجشعمي في بيان له تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه "تصدي شرطة النجف لمحاولة دخول سيارة ملغومة لناحية القادسية؛ مؤكدا مقتل الارهابيين الاربعة وتفجير سيارتهم قبل وصولها مركز الناحية، مجددا مطالبة وزارة الداخلية باهمية اعادة القوى الامنية التي تم نقلها سابقا من المحافظة لمسك منطقة البادية.
وبين ان "سيارة ملغومة تقل اربعة ارهابيين حاولت صباح اليوم الاحد الوصول الى مركز ناحية القادسية التي تبعد 60 كيلو متر عن مركز مدينة النجف "، موضحا ان "القوى الامنية البطلة وبدعم العشائر العراقية الاصيلة استطاعت التصدي للسيارة قبل وصولها لمركز الناحية واستطاعت تفجير السيارة الملغومة وقتل الارهابيين بعد مواجهات معهم استمرت لقرابة الـ15 دقيقة واسفرت عن استشهاد وجرح عدد من قواتنا الامنية البطلة والمواطنين الابرياء".
وفي الوقت الذي حيا الجشعمي فيه "بطولات القوى الامنية البطلة المتصدية لهذه المجاميع الارهابية والذين كانوا بالفعل دروع حقيقية لحماية مدينتهم واهلهم"، جدد مطالبة وزارة الداخلية على اهمية اعادة القوى الامنية التي تم نقلها سابقا من المحافظة ليكون لها الدور في مسك بادية النجف ومنع حدوث اي اختراق امني للمحافظة من تلك المنطقة".
وكشفت مديرية شرطة محافظة النجف، اليوم الاحد، عن صد هجوم نفذه عدد من الانتحاريين حاولوا اختراق احدى السيطرات لتفجير عجلة ملغومة داخل المحافظة، مؤكدة "سيطرتها على الوضع الأمني في المحافظة".
طبع الصفحة PDF  إرسال إلی الأصدقاء