الجبوري يحذر من انتهاء مرحلة التوافق السياسي بعد انتخاب محافظ لديالى

تأریخ التحریر: : 2015/5/26 17:44606 مرة مقروئة
[بغداد – أين]
اعرب القيادي في تحالف القوى العراقية رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، عن استيائه مّما جرى خلال جلسة تصويت مجلس محافظة ديالى لاختيار المحافظ، واصفا ذلك بأنه ايذان بانتهاء مرحلة التوافق السياسي وعدم الاعتراف بالشراكة والاتفاقات السياسية التي ابرمت بين الكتل.
وقال الجبوري في بيان، تلقت وكالة كل العراق [أين]، نسخة منه "كنا نتوقع أن يكون هناك تعاون وتوافق داخل هذه المحافظة، يسهم في حل مشاكلها وتعزيز روح التعايش السلمي بين كافة مكوناتها الا ان ذلك كله لم يحصل".

واضاف "اننا كنا نأمل أن تستنفد جميع الاطراف كل سبل الحوار من أجل الوصول الى صيغة توافقية ترضي جميع الاطراف"، داعيا جميع الأطراف الى "إعادة الأمور إلى نصابها الصحيح، والالتزام بالاتفاقات السابقة".

ودعا أعضاء كتلة عراقية ديالى الى "عدم استلام أي منصب"، مشيرا الى انه "على الاطراف الأخرى ان تتحمل بمفردها كامل المسؤولية في إدارة المحافظة، سواء في الملفات الأمنية أو الخدمية أو ملف إعادة النازحين".

وكان مجلس محافظة ديالى، صوت خلال جلسته اليوم، على اختيار مثنى التميمي محافظا جديدا لديالى بعد حصوله على 15 صوتا من اصل 28 صوتا.

وذكر مصدر لـ[أين]، ان "15 عضوا يمثلون التحالف الكردستاني صوتوا لصالح التميمي، كمحافظ جديد لديالى"، موضحا ان "الكتل السياسية ستعقد مشاورات لحسم منصب رئيس مجلس المحافظة".انتهى
طبع الصفحة PDF