عاجل الحشد الشعبي يطالب التحالف بإيضاح قصف خيمة بعد اجتماع مع العبادي في مطار تلعفر

تأریخ التحریر: : 2016/11/25 22:141960 مرة مقروئة
[أين- بغداد]
طالبت هيئة الحشد الشعبي التحالف الدولي، بإيضاح قصف يعتقد من أحد طائراته المسيرة لخيمة عقب اجتماع بين قادة من الحشد ورئيس الوزراء حيدر العبادي الذي زار أمس مطار تلعفر العسكري غرب مدينة الموصل وأسفر القصف عن وقوع ضحايا.
وذكر بيان لقيادة الحشد الشعبي تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه، "‎تعرضت يوم أمس الخميس في الساعة الرابعة والنصف مساءً الخيمة التي كانت تضم اجتماع قيادات الحشد الشعبي في مطار تلعفر وبعد مغادرة رئيس الوزراء حيدر العبادي الى ضربة صاروخية تسببت باصابة عدد من المجاهدين بجروح".
وأضاف انه "‎وعلى اثر ذلك تم تشكيل لجنة تحقيقية بالاعتداء تبين من مخلفات الصاروخ الموجودة حاليا ان [الصاروخ لم يطلق من قبل جماعات داعش الإرهابية وانه ليزري موجه تم إطلاقه بواسطة طائرة وسقط على مسافة متر ونصف المتر من خيمة الاجتماع]، ‎حيث كانت متواجدة في الأجواء اثناء الاعتداء طائرات قوات التحالف المسيرة".
وطالبت قيادة الحشد الشعبي "قوات التحالف بتفسير ما حدث يوم أمس لان الأجواء العراقية في الجهة الغربية من الموصل مسيطر عليها من قبلهم وهم منذ انطلاق العمليات يراقبون تحركات قوات الحشد والقوات الأمنية بصورة مفصلة كما نؤكد انه سيكون لنا موقف واضح بعد إكمال التحقيق".
وكان رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي زار أمس الخميس مطار تلعفر العسكري غرب مدينة الموصل، وعقد فيه اجتماعا مع قيادات الحشد الشعبي، كما أجتمع بالقيادات الامنية والعسكرية لعمليات [قادمون يا نينوى].
وأفادت مصادر مطلعة بان العبادي، شكل قيادة عمليات باسم [تلعفر] بقوة من 3 الاف مقاتل من الجيش والعشائر العربية مهمتها تحرير القضاء من عصابات داعش الارهابية.
_MSC_RESIZED_IMAGE
طبع الصفحة PDF