صحيفة الشرق الأوسط تقر بالإساءة للعراقيين وتبررها بـ"خطأ المحرر"

تأریخ التحریر: : 2016/11/20 20:261367 مرة مقروئة
[أين- متابعة]
أقرت صحيفة الشرق الأوسط السعودية بإسائتها للعراقيين والتعرض "لإعراضهم".
وقالت في نشرها لنفي منظمة الصحة العالمية وما نسبته الصحيفة للمنظمة بوجود "زواج وحمل غير شرعي" خلال المناسبات الدينية في العراق ومنها زيارة الاربعينية، أنه "ومن خلال التزامها بمبدأ الاعراف المهنية والمصادقية التي تراعيها صحيفة العرب الدولية [الشرق الاوسط] فأنها تنشر هذا النفي لتصحيح المعلومات المعلومات المغلوطة التي تضمنها".
كما أعلنت الصحيفة السعودية "إيقاف التعامل مع محرر الصحيفة في بغداد الذي تسبب بنشر التقرير وتؤكد تقيدها بالمعايير المهنية والاخلاقية والدقة والموضوعية ".
وكانت صحيفة الشرق الاوسط السعودية زعمت نقلا عن غريغوري هاتل المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية، أن "العام الماضي شهد مناسبات دينية في العراق يشارك فيها الملايين من العراقيين والعراقيات وأكثر من مليوني ايراني [في اشارة الى زيارة الاربعين]، أعقبها حصول حالات حمل غير شرعي لأكثر من 169 أمرأة عراقية من سكان جنوب العراق" على حد زعم الصحيفة السعودية.
وحذرت المنظمة كما تقول الشرق الاوسط من "تكرار حالات الحمل غير الشرعي في العام الحالي".
ونفت منظمة الصحة العالمية/ المكتب الاقليمي للشرق الأوسط، بشدة ما زعمته الصحيفة على لسان المتحدث باسمها، وأستنكرت المنظمة "مرة أخرى استخدام اسمها في خبر عار عن الصحة يدعي أن أحد إعلاميي المنظمة في جنيف صرح بخصوص الزواج غير الشرعي خلال المراسم الدينية".
ولفتت الصحة العالمية الى أنها "تتحرى حالياً عن مصدر الخبر الخاطئ وقد تلجأ إلى مقاضاة ناشريه".
وأثار تقرير الصحيفة حفيظة وغضب الاوساط الرسمية والشعبية ودعوة الى منع تداولها في العراق ومقاضاتها.
وأدان المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، مزاعم الصحيفة وقال ان "العراق يحتفظ بحقه بمقاضاة صحفة الشرق الاوسط السعودية، داعيا اياها الى "الاعتذار من الشعب العراقي".

طبع الصفحة PDF  إرسال إلی الأصدقاء