محافظ صلاح الدين يعلن حسم الموقف في الشرقاط وفرض حظر للتجوال

تأریخ التحریر: : 2016/11/4 11:53380 مرة مقروئة
[أين- بغداد]
أعلن محافظ صلاح الدين عبد الله الجبوري، حسم الموقف في قضاء الشرقاط شمالي محافظة صلاح الدين المحاذي لمدينة محافظة نينوى من الجنوب، بعد تسلل عدد من ارهابيي عصابات داعش.
وفرضت السلطات الامنية حظراً شاملاً للتجوال في القضاء.
وذكرت مصادر أمنية ان "عدد من ارهابيي داعش تسللوا فجر اليوم الى القضاء وأستولوا على مسجد وعدد من المنازل وقتلوا سبعة جنود ومقاتلين من قوات الحشد الشعبي".
وقال العقيد في الشرطة العقيد ناصر الجبوري إن "الدواعش عبروا الضفة الشرقية لنهر دجلة ودخلوا المدينة في الساعة الثالثة صباحا واستولوا على مسجد البعاجة وانتشروا في الأزقة".
ووصلت تعزيزات من الحشد الشعبي الى الشرقاط.
وأكد محافظ صلاح الدين احمد عبدالله الجبوري ان "الموقف تم حسمه من قبل قوات الامن وجهاز مكافحة الارهاب والحشد العشائري وابناء المدينة الرافضين للفكر الارهابي،" داعياً وسائل الاعلام الى "توخي الحذر في نقل المعلومة وعدم تصديق الاشاعات والوقوف الى جانب القوات الامنية وحربها ضد داعش".
وأضاف أن "الشرقاط عصية على الارهاب بأهلها وقواتها الامنية وما تسلل بعض الدواعش الا ردة فعل لعمليات تحرير نينوى وانتصار الحق على الباطل وسحق رؤوس قادة الارهاب من عرب واجانب وشواذ البشر" داعيا "أبناء صلاح الدين كافة والشرقاط بوجه الخصوص الى الانتفاض".

طبع الصفحة PDF  إرسال إلی الأصدقاء