عاجل تفكيك خلية ارهابية متورطة بتفجيرات في كربلاء وذي قار والبصرة

تأریخ التحریر: : 2016/7/29 18:271587 مرة مقروئة
[أين- بغداد]
أعلنت خلية الصقور اﻻستخباراتية التابعة لوزارة الداخلية عن تفكيك خلية ارهابية بقضاء الرطبة في محافظة الانبار متورطة بعدد من العمليات اﻻجرامية في محافظات كربلاء وذي قار والبصرة.
وذكر بيان للخلية تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه، "تمكنت قوة من مديرية الاستخبارات ومكافحة الارهاب في محافظة البصرة بالاشتراك مع خلية الصقور الإستخبارية من تفكيك خلية ارهابية نشطة تضم قياديين في تنظيم داعش الارهابي في قضاء الرطبة ضمن محافظة الأنبار نتيجة تنفيذ عملية أمنية نوعية أطلق عليها اسم [ثأر الشهيدة التربوية خالدة تركي]".
وبين ان "العملية تضمنت مباغتة عناصر الخلية الإرهابية وضربهم في أوكارهم، كما انها تمخضت عن القاء القبض على ستة منهم وقتل عدد آخر من بينهم متورطون بتلغيم ونقل عجلات ملغومة وانتحاريين من قضاء الرطبة الى منطقة الرحالية المحاذية لكربلاء، ومن ثم الى المحافظات الجنوبية".
وأشار البيان الى، إن "الذين تم القبض عليهم من عناصر الخلية الارهابية هم مسؤولون عن التفجير الإرهابي الذي وقع قرب مجمع تجاري في محافظة كربلاء، وكذلك عن تفجير عجلة ملغومة قرب احد المطاعم الواقعة بجانب الطريق السريع في محافظة ذي قار، والذي تسبب باستشهاد عدد من مجاهدي الحشد الشعبي، وهم مسؤولون أيضاً عن التفجير الذي نفذ بواسطة عجلة ملغومة يقودها انتحاري قرب تقاطع الخورة في محافظة البصرة، وتسبب باستشهاد واصابة عدد من المواطنين، ومنهم الشهيدة التربوية خالدة تركي".
وأكد إن "العملية الأمنية النوعية تمت بعد جهود كبيرة بذلتها خلية الصقور الإستخبارية، حيث قامت الخلية بمقاطعة معلومات تم الحصول عليها من متهمين بالإرهاب سبق وأن تم القبض عليهم في محافظات كربلاء والنجف وبغداد، فالعملية البطولية تمت بجهود استثنائية فاجئت الاعداء وأرعبتهم، وتكللت بعودة القوة التكتيكية التابعة لمديرية الاستخبارات ومكافحة الإرهاب الى البصرة ومعها المطلوبين الستة، والذين خضعوا للتحقيق من أجل كشف صلاتهم وارتباطاتهم المشبوهة ومخططاتهم الإرهابية الدنيئة، وبعد ذلك تمت إحالتهم الى السلطة القضائية المختصة لينالوا جزائهم العادل".
طبع الصفحة PDF