آلا طالباني: سنحضر جلسة البرلمان المقبلة ونفعل دور المؤسسة التشريعية

تأریخ التحریر: : 2016/5/22 8:00902 مرة مقروئة
[أين – بغداد]
اعلنت رئيسة كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني النيابية ان نواب الكتلة سيحضرون جلسة البرلمان المقبلة ونناقشون جميع الاخفاقات داخل قبة المجلس.
ودعت آلا طالباني في بيان لها تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه الى ضرورة المحافظة على النظام السياسي في العراق من خلال الحفاظ على المؤسسات الدستورية واحترام الدستور والقانون والشروع جميعا الى حضور جلسة مجلس النواب القادمة والعمل على تقوية المؤسسة التشريعية والرقابية التي تمثل بيت الشعب والعمل على المضي بإصلاحات شاملة و حقيقية ومدروسة تلقي بضلالها على حاضر ومستقبل المواطن.
وقالت طالباني ان"المشاكل السياسية بدأت بتعطيل البرلمان واي محاولة لضرب المؤسسة البرلمانيه هي نسف للعملية الديمقراطية وخرق للدستور العراقي الضامن لوحدة العراق والعراقيين ويمثل المظلة القانونية التي يعيش تحت ظلها ابناء الشعب العراقي جميعا".
واعربت عن مباركتها وتاييدها لكل المحاولات الخيرة التي تجري حاليا للم شمل مجلس النواب والمضي سوية الى إصلاح حقيقي وشامل يتضمن إصلاح منظومة ادارة الدولة بالكامل ولا يقتصر على تغيير الوزراء فقط بل يتعدى لاصلاح الهيكل والكادر الوظيفي للوزارات والهيئات المستقلة والقيادات العسكرية وكل مرافق الدولة وتفعيل الدور الرقابي ومحاربة الفساد والمفسدين وتقديمهم الى القضاء ".
واكدت ان "اي إصلاح ترقيعي سيكون نتيجته الفشل "،مبينة أن"على كل الكتل السياسية والجهات المختلفة العمل حل الخلافات عبر الاليات الدستورية والقوانين النافذة وتغليب المصلحة العامة وتحقيق طموحات الشعب".
وقالت طالباني سنحضر جلسة البرلمان المقبلة ونعمل على اعادة عمل المؤسسة التشريعية وتفعيل دورها الرقابي ومناقشة جميع الخلافات والإخفاقات التي أثرت على العملية السياسية".
طبع الصفحة PDF