العراق يوقع مذكرة اطار استراتيجي مع شركة جنرال الكترك

تأریخ التحریر: : 2016/4/24 18:05373 مرة مقروئة
[اين - بغداد]
وقعت وزارة النفط مع شركة جنرال الكترك [GE] الامريكية مذكرة اطار استراتيجي للتعاون طويل الامد يتضمن تنفيذ عدد من المشاريع لصالح وزارة النفط، من بينها التعاون في مجال خفض حرق الغاز المستخرج من الحقول النفطية لاستخدامه في توليد الطاقة الكهربائية، الى جانب توفير اكثر من 400 ميكاواط كطاقة كهربائية للمنشأت النفطية قبل الصيف القادم.
واكد وكيل الوزارة الاقدم فياض حسن نعمة في بيان تلقت وكالة كل العراق [اين] نسخة منه ان "توقيع المذكرة جاء بعد مفاوضات استمرت لسنتين متتاليتين تكللت بالنجاح وبما يحقق مصلحة الجانبين، حيث تهدف الى وضع برنامج استراتيجي لتقليل عمليات حرق الغاز واستثماره في مجالات الصناعة والطاقة، ووضع الخطط اللازمة لانشاء اول مركز للمراقبة والتشخيص في البلاد لتمكين عمليات الصيانة الاستباقية السريعة وتوفير الوقت".
وأضاف، خلال حفل التوقيع الذي اقيم اليوم في مقر وزارة النفط، ان "العقد يتضمن ايضا تحسين الكفاءة التشغيلية والاداء للمنشأت النفطية والغازية التابعة لوزارة النفط بما يسهم في دفع عجلة النمو المستدام للبلاد".
من جهته اكد وكيل الوزارة لشؤون الغاز حامد يونس ان "توقيع المذكرة جاء ثمرة جهود بذلتها شركة المشاريع النفطية وشركات غاز البصرة ومصافي الجنوب ونفط الجنوب، حيث ستؤمن المذكرة علاقة مع الشركة الامريكية لتأمين عمليات تأهيل المعدات اللازمة لانتاج النفط وتصعيد الطاقات التصديرية للنفط الخام، كما توفر الشركة المواد الاحتياطية للمعدات المستخدمة في انتاج وتصدير النفط الخام ضمن سقف زمني قياسي".
بدورها اكدت مدير عام شركة المشاريع النفطية نهاد احمد موسى ان "توقيع المذكرة مع الشركة الامريكية جاء نتيجة لجهود طويلة بذلتها الوزارة في وضع برامج وخطط لدعم المنشأت النفطية والغازية بحدود 800 وحدة الى جانب التواصل المباشر في دعم الوحدات الانتاجية والحقلية للحيلولة دون حصول تقاطعات تؤثر على وتيرة العمل فضلا عن توفير التشغيل الامن للوحدات الانتاجية في العراق".
من جانبه اشاد ممثل شركة جنرال الكترك في العراق بتعاون وزارة النفط في انجاز هذا الاتفاق، مؤكدا التزام شركته في تنفيذ بنوده وبما يحقق مصلحة الجانبين في تطوير الكوادر العراقية من خلال تنفيذ برامج تدريبية وتأهيلية الى جانب توفير المعدات الاحتياطية لكافة مؤسسات وزارة النفط .
واضاف ان "المذكرة تقدم احدث التقنيات والحلول اللازمة لتحديث منشأت الوزارة بما يسهم في تعزيز كفاءة قطاع النفط والطاقة في العراق".
الى ذلك اكد المتحدث الرسمي بأسم الوزارة عاصم جهاد ان "المذكرة ستعتمد خططا جديدة في دعم عمليات انتاج النفط والغاز في العراق، وانها تعد اتفاقية اطار عمل، هي الاولى من نوعها في الوزارة، بهدف تعزيز اداء قطاع النفط والطاقة".
وتابع ان "المذكرة ستوفر مايزيد عن 400 ميكاواط كطاقة كهربائية اضافية قبل الصيف المقبل حيث ستؤمن هذه الطاقة استمرارية تشغيل المنشأت النفطية والغازية بدون انقطاع، فضلا عن مواكبة التطور في الاداء واعتماد التكنولوجيا الحديثة من خلال استخدام المعدات والاجهزة الحديثة في عمليات الاستثمار الامثل للثروة النفطية والغازية".
طبع الصفحة PDF