وزير خارجية هنغاريا: سنرسل قوات للعراق والجعفري يؤكد ان : العراق يتمتع بالسيادة الكاملة

تأریخ التحریر: : 2015/5/4 16:30577 مرة مقروئة
[بغداد – أين]

اعلن وزير الخارجية الهنغاري بيتر زيجارتو ، اليوم الاثنين، أن البرلمان الهنغاري سيصوت على قرار لارسال قوات عسكرية إلى العراق لمحاربة تنظيم داعش، وفيما اكد أن بلاده انجزت جميع الاجراءات، لإرسال تلك القوات، اشار إلى أن مقرها سيكون في مدينة اربيل.

وقال زيجارتو في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، وحضرته وكالة كل العراق[أين] بشأن إمكانية تقديم مساعدات عسكرية إنه "في الوقت الحالي لن نوقع عقود أو مذكرات مع الحكومة العراقية بشأن إرسال مساعدات عسكرية أو عقود تسليح".

وأضاف زيجارتو أن "البرلمان الهنغاري ينوي إرسال قوات عسكرية للعراق لمقاتلة تنظيم داعش"، مشيرا إلى أن "حكومة بلاده أنهت جميع إجراءات تفاصيل إرسال تلك القوات".

وأكد زيجارتو أن "القوات الهنغارية ستأتي في البداية إلى مطار أربيل لتدريب القوات الأمنية العراقية لمواجهة داعش"، لافتا إلى أن "مقاتلة التنظيم من ضمن أولويات والتزامات دول العالم لأنه هاجم تاريخ وحضارة جميع الدول ويجب أن تكون هناك ردة فعل من تلك الدول".

من جانبه اكد الجعفري ان "العراق يتمتع بالسيادة الكاملة ولا نسمح باختراقها، والعراقيون هم من يقررون ما يقبلون وما يرفضون ولا نتقبل أبدا أن يتعرض العراق للتجزئة".


وأضاف، "كنا نتوقع أن يكون الدعم الدولي بحجم يضاهي حجم التحديات التي يمر بها العراق في حربه ضد داعش". انتهى
طبع الصفحة PDF