الصدر يمنح العبادي فرصة للإصلاح ويوعز بإبعاد التظاهرات عن الخضراء

_NEWS_DATE: 2016/3/9 22:05 ??A¢??A???A¢ 1696 مرة مقروئة
[أين- النجف]
أوعز زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بتحويل التظاهرة المقررة يوم الجمعة المقبل عند أبوبا المنطقة الخضراء كالجمعة السابقة الى ساحة التحرير وسط بغداد لمنح رئيس الوزراء حيدر العبادي فرصة لتنفيذ الاصلاحات.
وقال الصدر في بيان له مخاطبا اتباعه: تغليبا للعقل والحكمة وتقديما للمصلحة العامة وبعد ان سمعتم خطاب العبادي الذي أعلن فيه انه عازم على الاصلاح الشامل دون الميول الى حزب السلطة وسلطة الحزب وبعد ان أعلن حقكم المشروع في التظاهر السلمي وانه معكم في حندق واحد [خندق الاصلاح]، صار لزاما علينا باعطاء فرصة له لاكمال اصلاحاته".
ودعا الى "التظاهر هذه الجمعة في ساحة التحرير بعد صلاة الجمعة لا قُرب أبواب المنطقة الخضراء وفي حال لمسنا اصلاحا حقيقياً لا مجرد تصريح اعلامي ستكون هناك خطوات تأييدية أخرى".
ولفت الصدر "اما في حال لمسنا ان تلك الكلمة كانت مجرد تخدير ومجرد كلام فانت ايها الشعب الهمام البطل وبعد ان اثمرت مظاهراتكم تجاوبا اوليا معها فانتم احرارا في ابداء رايكم وفي اختيار مكان تظاهركم او اعتصامكم او احتجاجكم فصوت الشعب اعلى من صوت الحكومة وكرامة الشعب أعلى من كل كرامة".
وختم زعيم التيار الصدري بيانه بالقول "فحياكم الله اطيعوا ونظامها بنفس نظامكم وترتيبكم وحافظوا على سمعتكم وسلمية تظاهرتكم ولا تخافوا ولااتحملوا سلاحا أبداً فنحن طلاب اصلاح وطلاب سلم وسلام".
وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قد جدد في كلمة له اليوم الاربعاء، أن "موقفنا الثابت بضمان حق التظاهر السلمي وفق السياقات القانونية وضمن الاماكن المحددة من قبل الاجهزة الأمنية، وقلنا للمتظاهرين منذ البداية نحن منكم ومعكم في خندق واحد ولسنا في خندقين".
وأكد "لا يمكن ان اسمح أبدا بالمظاهر المسلحة خارج نطاق الدولة وتهديد امن المواطنين والتجاوز على نقاط التفتيش ومرور المسلحين من خلالها" مشيرا الى ان "تنفيذ الاصلاحات لابد ان يتم بالتعاون وليس من خلال فرض سياسة الامر الواقع وزعزعة أمن العاصمة الحبيبة بغداد وامن باقي المحافظات".
طبع الصفحة PDF
?