نائب يطالب باستجواب وزير الدفاع والتحفظ عليه ومنعه من السفر لحين استكمال استجوابه في مجزرة الثرثار

تأریخ التحریر: : 2015/4/25 10:00331 مرة مقروئة
[بغداد-أين]
طالب نائب عن التحالف الوطني رئاسة مجلس النواب باستجواب وزير الدفاع خالد العبيدي داخل قبة مجلس النواب على خلفية مجزرة الثرثار التي راح ضحيتها اكثر من 140 شهيدا من الجيش العراقي ، مشيرا الى ضرورة التحفظ عليه ومنعه من السفر لحين استكمال استجوابه.
وقال حيدرالفوادي في بيان له تلقت وكالة كل العراق[أين] نسخة منه ، ان " مجزرة الثرثار هي جريمة مكملة لمجزرة قاعدة سبايكر ، لكن مجزرة الثرثار اكثر وضوحا من مجزرة سبايكر وان المسؤولين عليها واضحون اولهم وزير الدفاع خالد العبيدي الذي سمع الاستغاثات لفك الحصار عنهم لكنه لم يستجب ".
واضاف ، ان " من الغريب ان تتعالى الاصوات الشعبية والسياسية لوزير الدفاع قبل اكثر من خمسين يوما من الحادثة بضرورة ارسال الامدادات الى الفوج المحاصر في الثرثار ، وان لا تتلقى كل هذه الاصوات اي استجابة من وزير الدفاع ".
وتابع الفوادي " سكوت وزير الدفاع عن ارسال الامدادات فيها اكثر من علامة استفهام وتحتاج الى توضيح منه ".
واشار الى انه سيقوم بحملة جمع تواقيع لاستجواب وزير الدفاع خالد العبيدي ، مبينا انه " اذا ثبت تقصيره فانه لابد من تقديمه للمحاكمة امام الشعب العراقي ، مؤكدا على ضرورة التحفظ عليه ومنعه من السفر وممارسة منصبه لحين اكتمال الاستجواب".
وكانت عصابات داعش الارهابية قد أقدمت الجمعة الماضية على اعدام العشرات من الجنود المحاصرين في قاعدة عسكرية في منطقة الثرثار شمال الفلوجة .انتهى
طبع الصفحة PDF