وزير النفط يحضر أجتماعاً مع نظرائه في اوبك ومقترح سعودي لخفض الانتاج 1.5 مليون برميل

تأریخ التحریر: : 2015/12/3 23:49583 مرة مقروئة
[متابعة-أين]
حضر وزير النفط عادل عبد المهدي، اجتماعاً مع عدد من نظرائه في منظمة اوبك وصف بـ"الممتاز".
وقال وزير النفط السعودي علي النعيمي إنه عقد اجتماعا "ممتازا" غير رسمي، الخميس، مع نظرائه من أعضاء منظمة أوبك لكنه امتنع عن الإدلاء بمزيد من التعليقات.
وتعقد أوبك اجتماعا رسميا الجمعة، فيما يعد الاجتماع غير الرسمي الذي جرى اليوم نادر الحدوث.
وحضر الاجتماع وزراء من السعودية وإيران والعراق ودولة الإمارات العربية المتحدة وفنزويلا والإكوادور وقطر والكويت ونيجيريا والجزائر.
وقال وزير النفط عادل عبد المهدي إنه لم يتقرر شيء في الاجتماع غير الرسمي.
وصرح وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه أن بعض الأعضاء قدموا مقترحات يمكن مناقشتها في اجتماع الجمعة لكنه لم يكشف عن تفاصيلها.
من جانبها، أعلنت روسيا أنها لن تعقد مشاورات رسمية مع أوبك هذا الأسبوع، لكنها سترسل نائب وزير الطاقة كيريل مولودتسوف لإجراء محادثات ثنائية في فيينا مع بعض الدول من بينها العراق.
وكان وزير النفط السعودي علي النعيمي قال أمس في فيينا انه سيقترح على منظمة الدول المصدرة للنفط [اوبك] في اجتماعها الجمعة خفض انتاجها بين 1.5 مليون الى مليوني برميل يوميا.
وقال النعيمي "انه ينبغي على اوبك ان تتفق على خفض حاد لانتاج النفط للحيلولة دون هبوط اسعار الخام" متوقعا "انخفاض اسعار النفط عن 20 دولارا اذا لم تتحرك اوبك للحد من تجاوزات الانتاج في اجتماعها هذا" مشددا "يجب ان نعمل جاهدين من اجل اقناع الجميع في اوبك لهذا المقترح".
وأبدى وزير النفط عادل عبد المهدي، اليوم الخميس استعداد العراق لمناقشة مقترح قدمته السعودية لخفض انتاج منظمة اوبك.
وقال عبد المهدي -المتواجد في فيينا لحضور اجتماع اوبك غداً الجمعة ويستمر ليومين- رداً على سؤال بخصوص تقارير اعلامية عن اقتراح سعودي جديد لخفض إنتاج أوبك بالتنسيق مع المنتجين من خارج المنظمة" أننا على استعداد لإجراء نقاش مفتوح" بهذا الصدد.
هذا وتتجه أنظار أسواق النفط إلى اجتماع منظمة أوبك الذي يعقد غداً الجمعة بمقرها في فيينا، والذي سيحدد فيه الأعضاء سياستهم في مواجهة سوق النفط التي ما زالت متخمة بالمعروض.
وقالت وكالة الطاقة الدولية الثلاثاء الماضي ان امدادات النفط العالمية زادت 185 الف برميل يوميا في نوفمبر/ تشرين الثاني نتيجة ارتفاع انتاج الدول النفطية خارج اوبك.
وذكرت الوكالة في تقريرها الشهري عن سوق النفط ان "الانتاج خارج المنظمة سيزيد بواقع 1.3 مليون برميل يوميا ليصل الى اجمالي 49.31 مليون برميل يوميا العام المقبل بزيادة 170 الف برميل يوميا عن التوقعات السابقة".انتهى
طبع الصفحة PDF