دبلوماسي بريطاني يشيد بالدور البارز للمرجعية ووقفها مع الشعب العراقي

تأریخ التحریر: : 2015/11/16 21:56239 مرة مقروئة
[بغداد-أين]
أشاد دبلوماسي بريطاني في السفارة العراقية لدى العراق بالدور البارز للمرجعية الدينية العُليا ووقفها مع الشعب العراقي.
وجاء ذلك خلال لقائه برئيس ديوان الوقف الشيعي السيد علاء الموسوي.
وذكر بيان للوقف تلق وكالة كل العراق [أين] نسخة منه، ان الموسوي "استقبل المستشار السياسي للسفير البريطاني في العراق ديفيد هاينز والوفد المرافق له وبين له طبيعة عمل ديوان الوقف الشيعي من الناحيتين الدينية والإدارية".
وأكد الموسوي بحسب البيان على ان "الوقف الشيعي تربطه علاقات وثيقة مع الوقفين السني والمسيحي وبقية الأديان والمذاهب الأخرى بعيدا عن التطرف المذهبي ويؤكد دائما على روح الأخوة بين العراقيين دون استثناء، إضافة الى طبيعة علاقات الوقف الخارجية المتمثلة باتصالاته مع وزارات الأوقاف في الكثير من البلدان وبالفاتيكان".
وأضاف الموسوي ان "للوقف الشيعي دور كبير في احتضان ودعم النازحين من المحافظات التي تضررت من داعش الإرهابي حيث قامت العتبات المقدسة بتوفير السكن لهم من خلال فتح أبواب مدن الزائرين وتوفير المأكل والمشرب لهم اضافة الى تقديم المعونات المالية الى محتاجيها، مع الأخذ بنظر الاعتبار ان هذه الأموال هي من عائدات الأوقاف الشيعية وليست من الحكومة".
وتابع رئيس ديوان الوقف الشيعي "كما يقدم الديوان خدمات التعليم لأبناء الشعب العراقي من خلال فتح العديد من المدارس التابعة له إضافة الى وجود كلية الإمام الكاظم التابعة للديوان ولها العديد من الفروع في محافظات العراق".
من جانبه أشاد المستشار السياسي للسفير البريطاني في العراق "بالدور الكبير للوقف الشيعي من خلال تقديم العديد من الخدمات والمساعدات ومن تمويله الذاتي حيث يعد هذا انجازا عظيما في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها العراق إضافة الى الدور البارز الذي تتبناه المرجعية الدينية العليا ووقوفها بجنب الشعب العراقي بكافة أطيافه".
وأشار هاينز الى ان التسامح الذي يبديه الوقف الشيعي مع بقية الأديان والطوائف يعد امرأ نادراً خصوصاً وان الجميع يعمل من اجل المصالحة الوطنية التي هي جزء أساسي في محاربة داعش الإرهابي".انتهى
طبع الصفحة PDF