عاجل قائد في البيشمركة: حزب العمال يشارك بتحرير سنجار وأخرجنا مدنيين [موسع]

تأریخ التحریر: : 2015/11/12 22:27504 مرة مقروئة
[بغداد-أين]
أعلن قائد غرفة العمليات في قوات البشمركة، الجنرال طيب عبد الله جردي مشاركة عناصر من حزب العمال الكردستاني [PKK] في عملية تحرير قضاء سنجار غرب مدينة الموصل التي انطلقت صباح اليوم الخميس.ى
وقال جردي في تصريح صحفي إن "قوات الحكومة المركزية في العراق لم تشارك في العملية، وتخوض هذه المعركة قوات البيشمركة وعدد قليل من قوام حزب العمال الكردستاني".
وأشار إلى أنه بفضل هذه العمليات يتحمل داعش خسائر فادحة في المعدات والقوى العاملة، ووفقا له، خلال العملية تم القضاء على مدير المخابرات في داعش في المنطقة المدعو [أبو جهاد]".
وأوضح جردي أن "أكثر من 7 الاف من مقاتلي البيشمركة يشارك في العملية، و20 على استعداد للقتال في أي لحظة، ولدى تنظيم داعش ثلات احتمالات فقط".
وعن سير العمليات قال الجنرال في البيشمركة "إن الطريق، وهو ما يسمى أيضا [طريق التلسكوب] الذي يربط الموصل وسنجار، أصبح تحت سيطرة قوات البيشمركة، وداعش يبحث عن طرق الهروب،" مشيرا الى ان "البيشمركة، تستخدم المدفعية الثقيلة أيضا، ولم يبق لدى داعش سوى إما التراجع، أو الاستسلام أو سوف يتم القضاء عليهم".
وأشار عبد الله جردي إلى أنه "بفضل نجاح البيشمركة أصبح لدى السكان المحليين أمل في الخروج من تحت قمع الإرهابيين،" مضيفا ان "الغالبية العظمى من السكان يثقون في قوتنا ونأمل أن يتم إكمال العملية بنجاح عظيم".
وردا على سؤال عما إذا كان تنظيم داعش سيستخدم النساء والأطفال اليزيديين كـ "دروع بشرية"، قال أن "الشاغل الوحيد عند إرهابيين داعش هو البحث عن سبل للتراجع، مضيفا "أصبحنا نسيطر على 70٪ من سنجار"
وقال قائد المنطقة العسكرية الغربية من إقليم كردستان، الجنرال كمال كركوكي، أن قوات البيشمركة عززت مواقعها في سنجار، وعلى الرغم من أن قوات البيشمركة قد سيطرت على 70٪ من الأراضي التي كانت تحت سيطرة تنظيم داعش لا تزال تجري في الشوارع اشتباكات مع مجموعات منفردة من الارهابيين".
وشدد كركوكي أنه أصبحت تحت سيطرة البيشمركة بناية مهمة استراتيجيا في المدينة هي قائممقامية سنجار".انته
طبع الصفحة PDF