الرئيس الامريكي يؤكد احترام سيادة العراق ومساعدته بالأزمة المالية

تأریخ التحریر: : 2015/10/31 12:40428 مرة مقروئة
[بغداد – أين]
أوضح بيان لمكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، ان الرئيس الأمريكي باراك اوباما، أكد خلال اتصاله مع العبادي احترام الإدارة الأمريكية لسيادة العراق.
وذكر البيان، الذي تلقت وكالة كل العراق [أين]، نسخة منه ان العبادي بحث "مع الرئيس الأمريكي باراك اوباما عبر دائرة تلفزيونية مغلقة امس الجمعة، تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات والحرب على عصابات داعش الإرهابية".
وأضاف "كما جرت مناقشة الانتصارات المتحققة من قبل القوات المسلحة من الجيش والشرطة والحشد شعبي والبيشمركة وأبناء العشائر في مختلف المحاور وخصوصا في بيجي، كما تم التطرق إلى الأوضاع العامة في العراق والمنطقة".
ونقل البيان عن العبادي، تأكيده على "أهمية ان يقف المجتمع الدولي مع العراق وهو يواجه إرهاب عصابات داعش ويحقق الانتصارات عليها بالرغم من التحديات العديدة التي يواجهها"، لافتا إلى ان "العراق لديه العزم والتصميم بجهود أبنائه من اجل تحرير كل شبر من ارض العراق وبناء الدولة وتقويتها".
من جانبه أعرب الرئيس اوباما، بحسب البيان، عن "دعمه الكامل للعراق في جميع المجالات وبالأخص في مجال الحرب على داعش"، مضيفا ان "القوات العراقية والحشد الشعبي اظهروا مقدرة متميزة في عمليات بيجي والرمادي".
واكد ان "الادارة الامريكية تُبدي احترامها الكامل لسيادة العراق ووحدة اراضيه، كما نبدي استعدادنا لمساعدة العراق في الازمة المالية"، مشيدا بـ"ادارة العبادي وتوحيده لجهود جميع المكونات والطوائف من اجل تحرير العراق".انتهى
طبع الصفحة PDF