النفط: صادرات آب 95 مليون برميل بايردات 3.9 مليار دولار

تأریخ التحریر: : 2015/9/22 23:21577 مرة مقروئة
[بغداد-أين]
أعلنت وزارة النفط انخفاض صادرات العراق لشهر آب بكمية 95.5 مليون برميل مع انخفاض ايراداتها حيث بلغت 3.9 مليار دولار.
وكانت وزارة النفط أعلنت عن ارتفاع صادرات العراق النفطية في شهر تموز الماضي "وهي الاعلى منذ عقود" حيث بلغت مجموع كمية الصادرات النفطية 96.3 مليون برميل فيما بلغت الايرادات المتحققة 4 مليارات و840 مليون دولار.
وقال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد في بيان له تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه، ان "الكميات المصدرة من النفط الخام والايرادات المتحققة لشهر اب الماضي حسب الاحصائية النهائية الصادرة من شركة تسويق النفط [سومو] حيث بلغ مجموع كمية الصادرات النفطية 95 مليوناً و500 الف برميل، فيما بلغت الايرادات المتحققة 3 مليارات و925 مليون دولار".
واوضح جهاد ان "مجموع الكميات المصدرة من الموانئ الجنوبية في البصرة بلغت 93 مليوناً و700 الف برميل بايرادات بلغت 3 مليارات و852 مليون دولار، فيما بلغت الصادرات عبر ميناء جيهان مليون و800 الف برميل بايرادات بلغت 73 مليون برميل".
واشار جهاد الى ان "سعر بيع البرميل الواحد من النفط الخام بلغ قرابة 41 دولاراً" مؤكدا ان "عملية التصديرعبر المنفذ الجنوبي واجهت بعض المشاكل الفنية المحدودة والتي تم معالجتها بفترة قياسية ما اثر بانخفاض محدود للصادرات النفطية من المنفذ المشار اليه".
وبين المتحدث باسم وزارة النفط، أن "الكميات أعلاه تم تحميلها من قبل 32 شركة نفطية عالمية تحمل جنسيات مختلفة من موانئ البصرة وخور العمية والعوامات الاحادية على الخليج وميناء جيهان التركي"لافتا الى ان "الوزارة ومن خلال أيمانها باطلاع الشعب على عمليات التصدير والايرادات المتحققة منه اتخذت هذا الإجراء الشهري".
وكانت أحصائية أجرتها [أين] مستندة لبيانات رسمية من وزارة النفط الأتحادية قد أفادت بان واردات العراق من صادرات النفط الخام -عبر شركة [سومو] الوطنية- في الأشهر السبعة الاولى من العام الجاري 2015 بلغت فقط 30 مليار دولار رغم تصديره أكثر من نصف مليار برميل من الخام خلال نفس الفترة.
وكانت مسودة وزارة المالية لموازنة 2016 التي قدمتها الى مجلس الوزراء الاسبوع الماضي قد احتسبت الايرادات الناجمة عن تصدير النفط الخام على اساس معدل سعر قدره [45] دولاراً للبرميل الواحد ومعدل تصدير قدره 3.6 ملايين برميل يومياً بضمنها 250 الف برميل يومياً عن كميات النفط الخام المنتج في اقليم كردستان و300 الف برميل عن كميات النفط الخام المنتج عن طريق محافظة كركوك وتُقيد جميع الايرادات المتحققة فعلاً ايراداً نهائياً لحساب الخزينة العامة للدولة.
وأشارت مسودة الموازنة الى ان الايرادات التخمينية للعراق من مبيعاته للنفط للعام المقبل 2016 تقدر 59 مليار دولار وتعادل نسبة 83% من ايرادات الموازنة الاتحادية.
وتفيد الارقام الواردة في المسودة بان الايرادات النفطية والثروات المعدنية تقدر بـ 69 ترليونا و773 مليارا و400 مليون دينار عراقي وهي تعادل نحو 83% من مجموع الايرادات المخمنة بـ 84 ترليون دينار ويضاف اليها المبالغ المخمن الحصول عليها من قروض وغيرها لسد العجز في الميزانية.
وتعادل الايرادات النفطية هذه بقيمة الدولار 59 مليارا و130 مليون دولار.انتهى
طبع الصفحة PDF