عضوة في الاقتصاد النيابية تتوقع تحسن السياسة المالية للعراق في 2016

تأریخ التحریر: : 2015/9/20 8:20763 مرة مقروئة
[بغداد-أين]
توقعت عضوة في لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية اليوم الاحد , ان السياسة المالية للعراق ستتحسن في سنة 2016.
وذكرت نجيب نجيب في تصريح لوكالة كل العراق [اين] ان "رئيس الوزراء حيدر العبادي يمتلك عقلية اقتصادية نتيجة السنوات التي قضاها في الحكومة والبرلمان , مبينة ان "السياسات التي يرسمها ستؤدي الى تحسن الوضع المالي للعراق في الشهر السادس من عام 2016".

واضافت ان "الوضع الحالي الذي نمر به دفعت المعنيين في الحكومة الى الاستعانة بعقول اقتصادية محلية واجنبية للنهوض بالواقعين المالي والاقتصادي , موضحة ان الوضع " ستنعكس بالايجاب في المستقبل القريب ".

واشارت نجيب الى ان "اللجان المشكلة لجباية اجور الماء والكهرباء ستساعد في زيادة الايرادات المالية للبلاد , مضيفة ان "الوضع المالي للعراق ستحسن في عام 2016".

وتعتمد الدولة العراقية في بناء موازنتها المالية السنوية بنحو 90% على واردات النفط المصدر, وادى انخفاض اسعار الخام منذ منتصف العام الماضي الى تراجع كبير في موارد العراق حيث بلغت موازنته عام 2015 نحو 100 مليار دولار بعجز مالي متوقع يصل الى 25%، ما دفع الحكومة الى طرح سندات خزينة بقيمة 6 مليارات دولار والاقتراض من صندوق النقد الدولي نحو 1.2 مليار دولار، كمحاولة منها للتقليل هذا العجز مع استمرار هبوط الاسعار.انتهى2
طبع الصفحة PDF