معصوم: المرجعيات الدينية لها دور مشرف في دعم العملية السياسية والتلاحم بين مكونات الشعب

تأریخ التحریر: : 2015/4/14 14:38468 مرة مقروئة
[بغداد-أين]
شدد رئيس الجمهورية فؤاد معصوم على أن المرجعيات الدينية لها دور مشرف في دعم العملية السياسية والتلاحم المصيري بين جميع الأطياف وتعزيز التآخي في المجتمع العراقي.
وذكر بيان رئاسي تلقت وكالة كل العراق[أين] نسخة منه ان "معصوم استقبل في قصر السلام ببغداد وفدا يمثل رجل الدين محمد تقي المدرسي برئاسة نجله مرتضى المدرسي، حيث سلط رئيس الجمهورية الضوء على مجمل الأوضاع السياسية والأمنية في البلاد، فضلا عن ضرورة توحيد الصفوف أمام التحديات التي تعيق تقدم العملية السياسية".
وأشار الرئيس معصوم إلى أن "هناك فرصة مهمة أمام شعبنا لكي نتعايش معا في ظل عراق ديمقراطي اتحادي يسوده التنوع والتعايش السلمي، مؤكدا ضرورة أن نجعل من التنوع العرقي والديني مصدرا للقوة وليس للضعف، مبينا أهمية الجهود التي تبذلها المرجعيات الدينية لدعم المصالحة الوطنية في البلاد".
من جانبه أشار رجل الدين مرتضى المدرسي إلى القضايا العامة والأزمات التي تمر بها البلاد مؤكدا دور الرئيس معصوم كراع للدستور في معالجة المشاكل وتعميق التآزر والتعايش بين جميع أبناء الوطن".
وبين بحسب البيان بأن رجل الدين محمد تقي المدرسي ماض في مواقفه الداعية إلى تقوية اللحمة الوطنية وتشجيع الاعتدال وابعاد الفكر المتطرف ودعم المبادرات الوطنية التي من شأنها ان تعزز من فرص اصلاح الوضع العام والمجتمع وتقديم الخدمات الضرورية للمواطنين".
كما أكد الوفد الزائر أهمية تركيز الاهتمام على الخدمات الأساسية لمدينة كربلاء المقدسة كونها مدينة مقدسة وتستقبل الكثير من الزوار سنويا".
وحمّل الرئيس معصوم بحسب البيان الوفد تحياته إلى المدرسي وتمنياته بالنجاح في مواقفه الوطنية".انتهى

طبع الصفحة PDF