لاريجاني للجبوري: ايران مسرورة لديمقراطية العراق ولابد ان يصبح بلداً قوياً في المنطقة [موسع]

تأریخ التحریر: : 2015/9/12 14:27726 مرة مقروئة
[متابعة-أين]
قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني ان ايران "مسرورة للنظام الديمقراطي الموجود في العراق" مؤكدا دعم بلاده له ضد الارهاب".
وشدد لاريجاني في المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده اليوم السبت مع نظيره العراقي سليم الجبوري الذي يزور طهران حاليا على أن "ايران انما تقدم الدعم والمساعدة للعراق بناء علي طلب الشعب العراقي وحكومته" مؤكدا أن "طهران تقدم دعمها لبغداد في مواجهة الارهابيين بناء على طلب العراق أيضا".
وقال لاريجاني ان "العراق بلد شقيق وصديق وجار لنا حيث أن الشعبين الايراني والعراقي تربطهما علاقات اخوية منذ القدم".
وأكد أن "ايران مسرورة لأن أصبح العراق اليوم يتميز بوجود نظام ديمقراطي ويتبوأ مكانته الخاصة في المنطقة" مشيرا الى "دعم طهران للشعب العراقي وحكومته خلال الاعوام الماضية".
واستطرد رئيس مجلس الشورى الاسلامي في ايران قائلا ان بلاده "هبت لمساعدة الشعب العراقي المسلم أمام الارهابيين الذين كانوا يريدون ايذاءه بناء على طلب الحكومة العراقية" لافتا الى ان ايران "وقفت دوما الى جانب الشعب العراقي وحكومته الجديدة حتى في احلك الظروف حينما حاولت التيارات الارهابية زعزعة اوضاع العراق".
وشدد لاريجاني على ضرورة أن "يصبح العراق بلدا قويا في المنطقة حيث استطاع شعبه ومختلف الاطياف العراقية والطوائف تشكيل حكومة الوحدة الوطنية من خلال تضامنه وتراص صفوفه".
وأشار الى المشاورات التي تجري بين مجلس الشورى الايراني ومجلس النواب العراقي وأكد أن "العلاقات بين هذين المجلسين ودية وقوية" موضحا أن "الجانبين يناقشان القضايا المهمة على الصعيدين الاقليمي والدولي".
واعتبر لاريجاني زيارة الجبوري "بأنها ستساهم في المزيد من تعزيز الروابط الاخوية بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات خاصة السياسية والثقافية والتجارية".
وتابع قائلا "لقد ناقشنا مع الجبوري العديد من المواضيع المهمة بينها مكافحة الارهاب وارساء الامن المستقر في المنطقة".
ووصف لاريجاني مباحثاته اليوم مع نظيره العراقي لرفع مستوى العلاقات التجارية وتعزيز العلاقات السياسية والثقافية وايجاد امن مستتب بالمنطقة ومكافحة الارهاب بانها متميزة وقال ان "الجبوري قدم تقريرا عن التطورات الاقليمية وعن قرارات تعزيز التناغم وارساء دعائم الامن الراسخ".
وفي الختام اعرب لاريجاني عن ثقته في نجاح زيارة الجبوري لايران معبرا عن امله في ان تقود هذه الزيارة الى تحسين العلاقات بين البلدين وان تترك تاثيرا ايجابيا على امن المنطقة.انتهى
طبع الصفحة PDF