الداخلية تعلن اعتقال خلية مسؤولة عن استهداف القوات الامنية وتهجير العوائل

تأریخ التحریر: : 2015/4/13 18:00483 مرة مقروئة
[بغداد – أين]
أعلنت وزارة الداخلية، اليوم الاثنين، عن اعتقال خلية إرهابية ضمن ما يسمى بولاية الجنوب، مكونة من 12 شخصاً، مؤكدة أنها مسؤولة عن استهداف القوات الامنية في مناطق جنوب بغداد وتهجير العوائل من مناطق حزام العاصمة.

وقال المتحدث باسم الوزارة العميد سعد معن في بيان صحفي تلقت وكالة كل العراق [اين]نسخة منه، إن "أبطال اللواء السابع التابع للفرقة الثانية قيادة الشرطة الاتحادية تمكنوا من اعتقال خلية إرهابية تنتمي الى ما يسمى بولاية الجنوب ضمن قاطع البراء وما يسمى بكتيبة المصطفى وكذلك كتيبة الفتح"، موضحاً أن "الاعتقال تم بفضل حضور الجهد الاستخباري وكذلك تعاون المواطنين".

وأضاف معن أن "هذه المجاميع الارهابية استغلت المعاملة الحسنة مع النازحين فحاولوا استغلال هذا الموقف"، مشيراً الى أنه "بعد ورود معلومات استخبارية وتنسيق المواقف تم إلقاء القبض على اثنين من هؤلاء المتهمين بمذكرات قبض قضائية وبعد التحقيق معهما اعترفا بانتمائهما الى هذا التنظيم وكانت هناك اعترافات أخرى عن بقية أفراد الخلية حتى وصل العدد الى 12 إرهابياً".

وبين معن أن "اتهامات هذه الخلية توزعت على عدد من الأمور منها استهداف القوات الامنية في مناطق جنوب بغداد وتهجير العوائل من مناطق حزام بغداد واستهداف المواطنين"، لافتاً الى أنه "تم الكشف عن ثلاثة مخابئ كانت تضم أسلحة وعبوات ناسفة ومواد متفجرة وكتب تدعو الى التحريض والعمل الإرهابي والعبوات التي تسمى بمصائد المغفلين التي فيها استهداف للنساء والاطفال وكافة شرائح المجتمع كونها يتم رميها في الشوارع وفي أماكن معينة حتى يلتقطها المواطن وبعد الضغط عليها تنفجر". انتهى
طبع الصفحة PDF