نائب: الإصلاحات جدية وهناك من سيركب موجة التظاهرات لإبعادها عن مسارها

تأریخ التحریر: : 2015/8/21 9:26474 مرة مقروئة
[بغداد- أين]
قال النائب عن التحالف الوطني هيثم الجبوري، إن "هناك من سيركب موج التظاهرات لإبعادها عن مسارها".
وذكر الجبوري، لوكالة كل العراق [أين]، ان "التظاهر حق دستوري مكفول لكل مواطن عراقي، والمواطنون لغاية الآن ابدوا وطنيتهم برفع الأعلام العراقية واعلانهم بالنداءات الوطنية والنشيد الوطني هذا بشكل عام"، مستدركا ان "هناك من سيركب الموج ويريد أن يتظاهر بين الجموع الغفيرة لإبعادها عن مسارها فحتما يراد لهذه التظاهرة ان تنحرف عن طريقها ولكن هناك وعيا لدى الجماهير".
وأضاف ان "ما نادى به الجماهير أتى بثماره وان عملية الإصلاح جدية، والسلطتين التشريعية والتنفيذية وحتى الحكومات المحلية جادة بمعالجة سياستها سواء على المستوى الخدمي او الإداري وإصلاحها".
وتابع الجبوري ان "المرجعية قالت "يجب ان يمنح من وعدوا بالإصلاح الفترة الكافية للقيام به، اذ هناك بعض الإصلاحات تتكلم عن قوانين تحتاج الى أوقات متفاوتة قسم منها يحتاج إلى شهرين او شهر، لذا يجب ان يعطى الوقت الكافي، وبعد ذلك لكل حادث حديث، اذ يمكن للشعب الخروج وقول كلمته بحال رأى التسويف والمماطلة من قبل السلطتين".
وكان مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، اتهم امس اطرافاً [لم يسمهما] بمحاولة تحريف مسار التظاهرات ومنها تعطيل شركات النفط العاملة بمحافظة البصرة.
ومن المرتقب ان تخرج اليوم الجمعة تظاهرات شعبية في بغداد وعدة محافظات تواصلاً لتظاهرات سابقة مطالبة بمحاربة الفساد وتوفير الخدمات واصلاح القضاء في وقت أعلنت الحكومة الاسبوع الماضي حزمة اصلاحات تركزت على مكافحة الفساد الاداري والمالي في مؤسسات الدولة وإلغاء المناصب العليا والترشيق الوزاري تلبية لتوجيهات المرجعية الدينية العليا.انتهى2

طبع الصفحة PDF