نجيب: الوضع الاقتصادي يمر بأزمة كبيرة نتيجة تراجع اسعار النفط

تأریخ التحریر: : 2015/8/22 7:40575 مرة مقروئة
[بغداد – أين]
اكدت عضو اللجنة الاقتصادية نجيبة نجيب، ان الوضع الاقتصادي يمر بأزمة كبيرة نتيجة تراجع اسعار النفط،، مبينة ان سعر البرميل انخفض الى الاربعين دولارا، مع امكانية هبوط سعره الى ادنى المستويات.

وقالت نجيب لوكالة كل العراق [أين] ان "على الحكومة اتخاذ الاجراءات الاتية وهي متمثلة بحزمة اصلاحات مالية اقتصادية بتقليل النفقات ودمج الوزارات و الغاء المناصب العليا و ايضاً تقليل الحمايات"، فضلاً عن "تنفيذ سلم الرواتب الذي سيقلل الرواتب، ضمن حزمة اصلاحات جيدة من الممكن ان توفر مبالغ للموازنة، وكذلك تفعيل التعريفة الكمركية التي يجب ان تطبق لزيادة الايرادات غير النفطية".
ودعت نجيب الى "تطبيق الجباية بالنسبة للماء والكهرباء والبلديات لايجاد منفعة وخدمة مشتركة للمواطن وللحكومة"، مؤكداً على "الجانب السياحي وذلك لكثرة الزوار للمراقد الدينية ففي بعض البلدان قبل ان يعطي الزائر جوازه تفرض علية تأشيرة الدخول لذا يجب الاهتمام بهذا الجانب والاستفادة من ايرادته".
واشارت الى ضرورة "التعاون مع الجهات ذات العلاقة كصندوق النقد الدولي لدعم العراق في هذه المرحلة"، لافتة الى ان "الحرب ضد داعش تكلف العراق الكثير من الاموال، و نحتاج الدعم لمواجهة تلك القوى الارهابية".
واوضحت ان "العراق ليس ببلد مفلس ونملك احتياطيا جيدا، ومازال سعر الدينار مقابل الدولار جيدا ويحتفظ بقوته"، مبينة ان "تأثيرهبوط اسعار النفط العالمية على قلة ايرادات الدولة انعكس سلباً على مجمل النشاطات التي ادت الى تحجيمها و المشاريع وعدم اكمالها وتلكؤها"، مضيفة ان "قلة الايرادات تتأثر بها سيولة البلد والواقع الاقتصادي والمعيشي والحياتي". انتهى2
طبع الصفحة PDF