نائب عن حزب بارزاني يرجح حل قضية رئاسة الاقليم بالتوافق السياسي

تأریخ التحریر: : 2015/8/4 11:29431 مرة مقروئة
[بغداد-أين]
رجح نائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني - الذي يتزعمه رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني- حصول توافق بين الاطراف السياسية الكردستانية على قضية رئاسة الاقليم.
وقال عبد الوهاب علي لوكالة كل العراق [أين] "هناك مداولات ونقاشات في داخل وخارج برلمان كردستان حول مسألة رئاسة الاقليم" مشيرا الى ان "العملية السياسية في كردستان مبنية على اساس التوافق الوطني ونعتقد ان هذا سيحصل ايضا في رئاسة الاقليم".
وأضاف ان" بارزاني أكد أكثر من مرة التزامه بالتوقيتات القانونية في ولاية رئاسة الاقليم والعملية الديمقراطية في اقليم كردستان" لافتا الى انه "اذا لم يحصل اتفاق قبل موعد هذه الانتخابات قبل 20 اب الحالي فسيكون لكل حادث حديث".
وكانت كل من حركة التغيير الكردية والإتحاد الوطني الكردستاني والإتحاد الإسلامي الكردستاني والجماعة الإسلامية أعلنوا تأييدهم لإقامة نظام برلماني في إقليم كردستان وقدموا أربعة مشاريع بخصوص تعديل قانون رئاسة الإقليم.
ووصف حزب بارزاني بما قدمته هذه الاحزاب من تعديل بـ"المؤامرة الفاشلة وتحمل اجندات خارجية" ملوحاً "بمراجعة كل الاتفاقيات السياسية بينها بما فيها توزيع المناصب الاتحادية كرئاسة الجمهورية والوزراء" مطالباً "ببقاء بارزاني في منصبه حتى نهاية الدورة الرابعة من برلمان كردستان.
يشار الى أن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني حدد، في حزيران الماضي، الـ20 من شهر آب الجاري موعداً لإجراء الانتخابات الرئاسية في الإقليم، فيما طالب الجهات المعنية باتخاذ الإجراءات اللازمة لإدارة العملية الانتخابية، لكن مفوضية الانتخابات رفضت اجراء الانتخابات في هذا الموعد.انتهى2
طبع الصفحة PDF