وزير البيئة: كارثة بيئية تهدد الأهوار واندثار قراها لشحة المياه

تأریخ التحریر: : 2015/8/4 11:24448 مرة مقروئة
[بغداد-أين]
حذر وزير البيئة قتيبة الجبوري من كارثة بيئية تهدد مناطق الاهوار بعد نفوق اعداد كبيرة من الثروة السمكية فيها وحيوان الجاموس بسبب شحة المياه.
وذكر بيان للوزارة تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه ان وزير البيئة ترأس خلية الازمة حول جفاف الاهوار وأوعز بوضع كافة امكانيات الوزارة وكوادرها لتخفيف معاناة سكان مناطق الاهوار الوسطى وايجاد السبل الكفيلة لمعالجة ظاهرة الجفاف".
وقال الجبوري بحسب البيان ان "موضوع شحة المياه في مناطق الاهوار يعد كارثة كبيرة في تلك المناطق وتحتاج الى وقفة حقيقية وتسخير كافة امكانيات الوزارة وكوادرها وبذل اقصى الجهود لتفادي الكارثة البيئية التي تهدد الاهوار الوسطى".
وأشار وزير البيئة الى أن "قلة الاطلاقات المائية وزيادة نسبة التملح ادت الى نفوق اعداد كبيرة من الثروة السمكية وهلاك الثروة الحيوانية وخاصة الجاموس،" مؤكدا ان "المعاناة التي يواجهها سكان الاهوار اثرث بشكل مباشر على المستوى البيئي والصحي والانساني".
واوضح الجبوري ان "عشرات القرى في مناطق الاهوار مهددة بالاندثار نتيجة الجفاف الذي يدفع بساكنيها الى النزوح بعد هلاك مواشيهم وجفاف المياه والتي يعتمدون عليها في معيشتهم وصيدهم".
يشار الى ان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي كان قد امر لتشكيل خلية ازمة حول جفاف الاهوار الوسطى برئاسة وزارة البيئة وتضم الوزارات ذات العلاقة واعضاء الحكومات المحلية في المحافظات المعنية.
وكان وزير البيئة اعلن عن اعداد الملف الوطني الخاص بادراج الاهوار العراقية ضمن لائحة التراث الانساني لما تمثله هذه المناطق الرطبة من اهمية كبيرة في التنوع الاحيائي والبيئي.انتهى
طبع الصفحة PDF