بالدوري الانجليزي.. شيفيلد يطيح باليونايتد ويمنح غريمه السيتي هدية ثمينة

تأریخ التحریر: : 2021/1/28 12:10159 مرة مقروئة
[متابعة_اين]
فجر شيفيلد يونايتد مفاجأة من العيار الثقيل، بالتغلب على مضيفه مانشستر يونايتد بنتيجة (2-1)، في المباراة التي احتضنها ملعب أولد ترافورد مساء امس الاربعاء، في إطار لقاءات الجولة رقم 20 من الدوري الإنجليزي الممتاز.
وسجل ثنائية شيفيلد، كل من كين بريان (23) وأوليفر بوركي (74)، بينما سجل هدف مانشستر يونايتد الوحيد هاري ماجواير (64).
أتت المحاولة الأولى في المباراة بالدقيقة 11، بعدما أرسل وان بيساكا عرضية لراشفورد على حدود منطقة الجزاء، ليسدد الأخير كرة أرضية مباشرة مرت بقليل إلى جوار القائم.
وأتى الرد من شيفيلد يونايتد في الدقيقة 16، بانفراد تام من شارب بدي خيا، مسددًا كرة أرضية تألق الحارس الإسباني في التصدي لها.
وافتتح شيفيلد يونايتد التسجيل في الدقيقة 23، بعدما ارتقى بريان لعرضية من ركلة ركنية، مسددًا رأسية اصطدمت بالقائم وسكنت الشباك.
وحاول جرينوود إعادة اليونايتد في نتيجة اللقاء، بتسديدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 27، أمسك بها رامسدالي.
وأرسل تيليس بينية تجاه برونو داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 41، تابعها البرتغالي بعرضية مباشرة، قابلها مارسيال برأسية ضعيفة أمسك بها رامسدالي، لينتهي الشوط الأول بتقدم شيفيلد يونايتد بهدف دون رد.
ومع بداية الشوط الثاني، مرر برونو كرة سحرية لجرينوود داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 48، ليسدد كرة أرضية مرت إلى جوار القائم.
وكاد شيفيلد أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 56، بتسديدة من ماكجولدريك من داخل منطقة الجزاء بخارج القدم، مرت بقليل إلى جوار القائم.
وواصل اليونايتد محاولاته لتسجيل التعادل بمخالفة نفذها راشفورد في الدقيقة 62، مسددًا كرة قوية أمسك بها رامسدالي.
ونجح اليونايتد في تسجيل هدف التعادل بالفعل في الدقيقة 64، بعدما أرسل تيليس عرضية متقنة من ركلة ركنية، تابعها ماجواير برأسية قوية سكنت الشباك.
وأجرى سولسكاير التبديل الأول عقب الهدف، بنزول كافاني على حساب جرينوود.
وعلى عكس سير اللعب نجح شيفيلد في تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 74، بعدما سدد بوركي كرة من داخل منطقة الجزاء، اصطدمت بتاونزيبي وغيرت اتجاهها مخادعة دي خيا، وسكنت الشباك.
وسريعًا ما أطلق تيليس صاورخية من خارج منطقة الجزاء اصطدمت بلوندسترام وعلت العارضة بقليل.
ومن تلك الركلة الركنية، ارتقى بوجبا لعرضية تيليس مسددًا رأسية مرت بقليل إلى جوار القائم.
وفي الدقيقة 82، تابع كافاني كرة مبعدة من دفاعات شيفيلد داخل منطقة الجزاء، مسددًا كرة قوية ذهبت أعلى العارضة.
ودفع بعدها مباشرة سولسكاير بكل من فان دي بيك وشاو على حساب تاونزيبي وتيليس، آملًا في إدراك التعادل، ولكنه فشل في ذلك لينتهي اللقاء بفوز شيفيلد بنتيجة 2-1.
وبتلك النتيجة تجمد رصيد مانشستر يونايتد عند 40 نقطة في المركز الثاني تاركا الصدارة لغريمه التقليدي مانشستر سيتي، بينما رفع شيفيلد يونايتد رصيده إلى 8 نقاط متذيلًا جدول الترتيب.
طبع الصفحة PDF