"بيونتيك" و"فايزر" تطلبان رسميا رخصة للقاحهما المضاد لوباء كورونا ليوزع بداية 2021

تأریخ التحریر: : 2020/11/20 17:43109 مرة مقروئة
[متابعة-اين]
سلمت الشركتان "فايزر" الأمريكية و"بيونتيك" الألمانية لإدارة الغذاء والدواء في الولايات المتحدة طلبا رسميا للحصول عاجلا على رخصة إنتاج وتسويق لقاحهما المضاد لفيروس كورونا المستجد.
وتأمل الشركتان، حسب البيان الذي نشرتاه اليوم الجمعة، في الحصول على الترخيص قبل نهاية العام الجاري، وهو ما يتوقع أن يتحقق بالنظر إلى الحاجة العاجلة للقاح لمواجهة هذه الأزمة الصحية العالمية ذات التداعيات الاقتصادية عالية الخطورة. وسبق أن أعلنت الشركتان أن لقاحهما ناجح، حسب الاختبارات النهائية، بنسبة 95 بالمائة.
واعتبر أنطوني فاوتشي مدير المعهد الأمريكي للأمراض المعدية أن اللقاحات المضادة لوباء كورونا الصادرة عن شركات "فايزر" و"بيونتيك" و"موديرنا" مطابقة لشروط السلامة الصحية، رغم إنجازها في فترة زمنية قصيرة. وقال في ندوة صحفية مطمئنا "إن سرعة العملية لم تضر بأي شكل من الأشكال بأمن اللقاحات أو نزاهتها العلمية".
تجدر الإشارة إلى أن لقاحات أخرى تستعد لدخول المعترك الصحي العالمي ضد وباء كورونا أنتجتها روسيا، وعلى رأسها لقاح "سبوتنيك V" الذي أعلنه الرئيس فلاديمير بوتين قبل أسابيع سابقة للإعلان عن اللقاحات الألمانية/الأمريكية والناحج بنسبة تفوق 92 بالمائة، فضلا عن اللقاحات التي ينتظر أن تعلنها المختبرات الصينية عند الانتهاء من آخر الاختبارات عليها.
طبع الصفحة PDF