[أيـن نـيوز] شرطة الديوانية: اعتقال 15 مطلوبا بقضايا مختلفة غربي المحافظة [أيـن نـيوز] تقرير أمريكي: تصاعد اعداد الطلاب العراقيين الدارسين في الولايات المتحدة الى أعلى مستوياته [أيـن نـيوز] عادل عبد المهدي وبارزاني في تركيا قريباُ للتباحث معها بشأن تصدير النفط [أيـن نـيوز] بريطانيا تجدد دعمها لحكومتي المركز والاقليم في كفاحهما ضد الارهاب [أيـن نـيوز] عاجل .. ارتفاع ضحايا تفجير سيارة الملغومة في بغداد الى 41 شهيدا وجريحا [أيـن نـيوز] مباراتان مؤجلتان بدوري كرة القدم غداً الثلاثاء [أيـن نـيوز] الربيعي يطالب العبادي بمضاعفة مدة الخدمة العسكرية في المناطق الساخنة [أيـن نـيوز] عادل عبد المهدي: تجاوزنا ازمة الغاز السائل وانتاجنا تضاعف مقارنة بالعام الماضي [أيـن نـيوز] معامل التنمية الصناعية الاستثمارية تعاني من ارتفاع كلفة الوقود وتحذر من توقفها [أيـن نـيوز] حكومة بابل تبحث مشروع ايصال الكهرباء الى 22 قرية [أيـن نـيوز] عاجل ..مقتل واصابة [14] شخصاً في تفجير سيارة ملغومة في منطقة الشعب [أيـن نـيوز] العبيدي يبحث مع اوستن انتصارات قواتنا المسلحة الاخيرة بكافة القواطع الامنية [أيـن نـيوز] تحرير الحوز في الرمادي من عصابات داعش الارهابية [أيـن نـيوز]

عدد مشاهدات الخبر: 614

البيشمركة : كان هناك اختلاف حول نقاط عديدة ومهمة مع وفد بغداد الامني

b_280_189_16777215_0___images_idoblog_upload_89_27_1.jpg

[بغداد-أين]

كشفت وزارة البيشمركة في حكومة اقليم كردستان عن وجود اختلاف في نقاط رئيسة في الخطة مع الوفد الامني في الحكومة الاتحادية حول ادارة الملف الأمني في المناطق المتنازع عليها .

ونقل بيان للوزارة تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه عن أمينها العام الفريق جبار ياور القول " انه في الساعة الثانية عشر من يوم أمس الاربعاء عقدت لجنة العمل العليا اجتماعاً في قاعة الشهيد سعد عبدلله في مدينة أربيل ،حيث حضر الاجتماع من جانب حكومة اقليم كردستان [الفريق شيروان عبدالرحمن و الفريق جبار ياور و الفريق جمال محمد و اللواء الركن اسماعيل و العميد جميل] و من جانب الحكومة الاتحادية حضر الاجتماع [الفريق الاول الركن عبود كمبر والفريق الاول الركن علي غيدان و الفريق الركن حسين عوادي و الفريق الركن محسن و الفريق الركن رياض] و من الجانب الامريكي حضر الاجتماع [الفريق كاسلين و السيد ستافن] القنصل الامريكي في مدينة اربيل و بعض من مستشاري القنصلية الامريكية في اربيل و السفارة الامريكية في بغداد ".

وأضاف " وتباحث المجتمعون بصراحة حول المذكرة التي قدمتها حكومة الاقليم في الاجتماع السابق في بغداد و التي تضمنت خطة كاملة لآلية العمل المشترك و المبادئ العامة لهذه الالية في المناطق الكردستانية خارج الاقليم في المحافظات [ديالى و صلاح الدين و كركوك و نينوى] و ايضاً تم التباحث في هذا الاجتماع حول المذكرة التي قدمتها الحكومة الاتحادية شفوياً في الاجتماع السابق في بغداد و طرحتها في هذا الاجتماع بصورة تحريرية ".

وأشار ياور " حيث كانت هناك نقاط عديدة متشابهة و مشتركة في المذكرتين و الى جانب ذلك كان هناك ايضاً اختلاف في وجهات النظر حول نقاط عديدة و رئيسية و مهمة في هاتين المذكرتين و بعد النقاش و تبادل الاراء اتفق الجميع على تواصل اجتماعات لجنة العمل العليا لحين الوصول الى الية عمل مشتركة و مبادئ للعمل المشترك في المناطق الكردستانية خارج الاقليم بحيث تخدم مصالح جميع قاطني تلك المناطق لحين التطبيق الكامل للمادة [140] من الدستور و لاجل ذلك سوف تعقد لجنة العمل العليا اجتماعها القادم يوم 13/1/2013 في بغداد ".

ويلاحظ من البيان الكردي انه يستخدم عبارة  [المناطق الكردستانية خارج الاقليم] حسب قرار اصدره رئيس الاقليم مسعود بارزاني في 14 كانون الاول الماضي واثار غضب الحكومة المركزية والعديد من الكيانات السياسية التي تقول ان الدستور ينص على تسميتها [المناطق المتنازع عليها] ويسميها البعض المناطق المختلطة.

وكان الوفد الامني من الحكومة الاتحادية قد وصل صباح أمس الاربعاء الى اربيل وعقد فور وصوله اجتماعاً مغلقاً مع نظيره الكردي.

وكان من المقرر ان يتم اليوم التوقيع على الاتفاق النهائي بين الوفدين حول ادارة الملف الامني في المناطق المتنازع عليها.

يذكر ان وفداً من وزارة البيشمركة في حكومة اقليم كردستان، قد حضر إلى العاصمة بغداد في [26 من الشهر الماضي] حيث اجتمع في وزارة الدفاع مع وفد حكومي قالت وزارة الدفاع في الحكومة الاتحادية ان الجانبين توصلا  الى حل شامل  بخصوص ادارة الملف الامني في المناطق المتنازع عليها.

وقال وزير الدفاع وكالة سعدون الدليمي في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير البيشمركة شيخ جعفر شيخ مصطفى عقد في بغداد عقب الاجتماع المشترك بين وفدي الجانبين انه "تم التوصل الى اتفاق شامل بين الحكومتين على ادارة الملف الامني وازالة كل مظاهر التوتر في المناطق المتنازع عليها، وان وفداً من بغداد سيتوجه الى أربيل يوم الأحد [30 كانون الاول الماضي 2012] للتوقيع على الاتفاق النهائي".

يذكر ان قرار اعلان تشكيل قيادة عمليات دجلة من قبل وزارة الدفاع الاتحادية اثار جدلا بين الحكومة في بغداد وحكومة اربيل حول دستوريتها وقانونيتها.انتهى.

أحـــــدث الاخــــــبــــــار

porno porno
porno izle escort bayanporno izle> porno izle>