[أيـن نـيوز] عاجل... امريكا لم تصادر شحنة النفط الكردية لوجودها خارج الساحل الامريكي [أيـن نـيوز] معصوم لوفد منظمة بدر: المرحلة الراهنة بحاجة إلى تعاون جميع الأطراف لتجاوز الأزمة السياسية [أيـن نـيوز] العراق يبلغ تركيا استعداده لبحث القضايا المشتركة بمختلف المجالات وعلى مختلف المستويات [أيـن نـيوز] المسيحيون العراقيون يتظاهرون امام البيت: اوبا اوباما أين انت؟؟ [أيـن نـيوز] في ثاني لقاء بينهما خلال 5 ايام: الجعفري والمشهداني يبحثان تشكيل الحكومة الجديدة [أيـن نـيوز] كتائب مسلحة تقتل وتصيب داعشيين اثنين شرقي الموصل [أيـن نـيوز] شوارع الموصل تخلو من ارهابيي داعش بعد استهدافهم من كتائب مسلحة [أيـن نـيوز] الجعفري والسفير التركي يبحثان فتح صفحة جديدة من العلاقات وتوحيد الجهود للقضاء على داعش [أيـن نـيوز] النفط تدعو المحكمة الاتحادية الى البت بالدعوة المقدمة لها ضد وزارة الموارد الطبيعية في كردستان [أيـن نـيوز] هروب اكثر من [50] داعشيا بينهم قيادات من منصورية الجبل في ديالى [أيـن نـيوز] استشهاد واصابة [5] مدنيين بهجوم مسلح في المقدادية [أيـن نـيوز] تفجير جسر يربط بين تكريت وسامراء [أيـن نـيوز] داعش تقطع يد طفل في الشرقاط شمال تكريت [أيـن نـيوز]

عدد مشاهدات الخبر: 861

الهاشمي: اعتقال حماية العيساوي لم يكن مفاجئاً والمالكي لا يريد شركاء أندادا بل اتباعا اذلاء

b_280_189_16777215_0___images_idoblog_upload_89_filemanager_php_164652766.jpg

 

[بغداد-أين]

وصف نائب رئيس الجمهورية الصادرة بحقه احكام الاعدام غيابياً، طارق الهاشمي، اعتقال عدد من افراد حماية وزير المالية رافع العيساوي بـ "غير المفاجئ".

وذكر بيان لمكتب الهاشمي تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه اليوم الجمعة "إطلع الهاشمي على ما تعرض له وزير المالية رافع العيساوي من اعتداءات وتجاوزات مشابهة لتلك التي تعرض لها شخصياً في مثل هذه الايام قبل سنة".

ونقل البيان عن الهاشمي القول ان "ما حصل لم يكن مفاجئاً بل متوقعأ جدا وقد حذرنا من وقوعه مراراً، ذلك لان المالكي لن يهدأ له بال، حتى يستهدف جميع من يختلفون معه"، حسب قوله.

وأضاف "أعلن تعاطفي وتضامني اللا محدود مع العيساوي وآمل ان ينتصر له ائتلاف العراقية وجمهورها بشكل يتناسب وحجم الأذى الذي تعرض له، وآمل أن لا يخذل كما خذل من سبقه".

وأشار الهاشمي الى ان "المالكي لا يريد شركاء أندادا بل اتباعا أذلاء، فهل وعت العراقية الدرس أم انها مازالت تحلم؟"، بحسب وصفه.

وكانت قوة عسكرية داهمت أمس الخميس مكتب مسؤول حماية وزير المالية القيادي في القائمة العراقية رافع العيساوي في المنطقة الخضراء وسط بغداد، واعتقلت مسؤول الحماية وعددا من الجنود رغم وجود وزير المالية في المكتب اثناء وقوع الحادث.

وأعلن مجلس القضاء الاعلى اعتراف آمر فوج حماية العيساوي بارتكابه اعمالاً ارهابية.

ونقلت قناة العراقية شبه الرسمية عن الناطق الرسمي باسم مجلس القضاء عبد الستار البيرقدار القول اليوم الجمعة ان "محكمة التحقيق المركزية اصدرت اوامر بالقاء القبض بحق آمر فوج حماية العيساوي اثر اعترافات لمتهمين اخرين عليه وانه اعترف اثناء التحقيق معه بقيامه باعمال ارهابية"، مشيرا الى ان "القبض على افراد حماية العيساوي تم وفق اوامر قبض قضائية".

من جانبه اعلن عضو لجنة الامن والدفاع النيابية اطلاق سراح [14] من افراد حماية وزير المالية، والتحفظ على عشرة آخرين لحين استكمال الاجراءات التحقيقية معهم".

وكانت وزارة الداخلية اعلنت ان الذين صدرت بحقهم مذكرات اعتقال ثمانية فقط، فيما اثار الاستغراب ان صدور مذكرة قبض وقعها تسعة قضاة، من دون ذكر اسمائهم، بحق آمر الحماية، الذي وضعت امام اسمه عبارة "مجهول اسم الاب" رغم انه عسكري برتبة عقيد.

وشن وزير المالية القيادي في العراقية رافع العيساوي هجوماً على رئيس الوزراء نوري المالكي ودعاه الى الاستقالة، لكونه لا يعترف بالشراكة الوطنية ولا يلتزم بالقانون والدستور، وطالب مجلس النواب بتفعيل سحب الثقة عن الحكومة، وذلك على خلفية قيام قوة امنية باعتقال افراد حمايته ومسؤولهم" بحسب تعبيره.

واشار العيساوي الى ان "المالكي يحاول خلق ازمة جديدة بفعلته غير القانونية هذه، ولا نعلم الى اين يريد بالبلاد، فاذا كانت ضربة لنا قبل الانتخابات فانه ودولة الميلشيات واهمون وندعوهم لمراجعة موقفهم ونؤكد اننا لن نخاف حتى لو اعتقل جميع افراد الحماية". نتهى.

أحـــــدث الاخــــــبــــــار

porno porno
porno izle escort bayanporno izle> porno izle>