[أيـن نـيوز] البيرقدار: القضاء حريص على تطبيق القانون والعدالة [أيـن نـيوز] الأعرجي يبحث مع سفير السودان تعزيز التعاون الثنائي في مجال الزراعة [أيـن نـيوز] السعودية تفوز على الامارات وترافق قطر لنهائي خليجي22 [أيـن نـيوز] معصوم لوفد ديني: اشاعة الفكر الوسطي سلاح مهم لدحر افكار الارهابيين المتطرفة [أيـن نـيوز] خليجي22: تأهل قطر الى النهائي بالفوز على عمان 3-1 [أيـن نـيوز] مكتب العبادي: اعفاء الأسدي من وزارة الداخلية وتعيينه مستشارا لرئيس الوزراء [أيـن نـيوز] واسط تسمي مدارسها باسماء شهداء المحافظة من ضحايا النظام السابق [أيـن نـيوز] الدفاع النيابية تؤكد اقالة الوكيل الاقدم لوزارة الداخلية [أيـن نـيوز] مقرب من المالكي يؤكد اقالة الاسدي مع ترشيح ثلاثة بدلا عنه [أيـن نـيوز] عاجل..فرض حظر شامل للتجوال في الرمادي [أيـن نـيوز] طلبة كلية طب الاسنان في واسط ينظمون تظاهرة للمطالبة بتغيير ادارتهم [أيـن نـيوز] عاجل .. العبادي يقيل عدنان الاسدي ويعين عقيل الخزعلي بدلاً عنه [أيـن نـيوز] قتل 25 من عناصر داعش وسط الرمادي [أيـن نـيوز]

عدد مشاهدات الخبر: 1277

عاجل ..المالكي في مؤتمر مع بان كي مون : مقترح ادارة الملف الامني في المناطق المختلطة اكثر قبولا الان وبانتظار رد الجانب الاخر

Multithumb found errors on this page:

There was a problem loading image /home/alliraqn/public_html/images/idoblog/upload/1843/almalky1.jpg

almalky1.jpg

[بغداد - اين]

قال رئيس الوزراء نوري المالكي ان " مقترح ادارة الملف الامني في المناطق المختلف عليها من قبل ابناء المكونات الذين يتواجدون فيها هو الاكثر قبولا الان وبأنتظار الرد من قبل الجانب الاخر" في اشارة الى اقليم كردستان .

واضاف في مؤتمر صحفي مشترك مع الامين العام للامم المتحدة بان كي مون في بغداد اليوم " هناك مقترحين لحل مسألة التواجد العسكري في المناطق المختلف عليه لحين اقرار البرلمان ترسيم حدود المحافظات الذي قدمه رئيس الجممهورية جلال طالباني ، وهما ادارة الملف الامني في هذه المناطق من قبل قوات مشتركة او ان يتولى ابناء المناطق حمايتها وتبقى ادارتها بيد المحافظة المسؤولة عنها ، وهذا الامر الاكثر قبولا ".

وبين المالكي ان " المناطق المتنازع عليها سميت بهذا الاسم لانها مختلطة وحصلت احتكاكات فيها بين الاقليم والمركز ، لذا يجب حلها عن طريق الدستور الذي تكفل بحل جميع القضايا العالقة ".

يذكر ان رئيس الجمهورية جلال الطالباني حذر في بيان له اليوم من تداعيات الأزمة السياسية في العراق وتهديدها لأمن البلاد والسلم الأهلي.
وكان رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي تحدث عن قبول أولي من قبل اقليم كلردستان لما طرحه رئيس الوزراء نوري المالكي من رؤية للحل تقوم على اساس السيطرات المشتركة او تاهيل قوة من اهالي المناطق المختلطة للقيام بالمهمة وإدارة الأمن في المناطق المختلف عليها.
ويشهد العراق أزمة سياسية متفاقمة ومتعددة الجوانب بين الكتل والقوى السياسية تتعلق بإدارة الدولة والشراكة في الحكم، وآخر تطورات الأزمة بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان على خلفية تشكيل قيادة عمليات دجلة وتسلمها للملف الأمني في المناطق المتنازع عليها وما أعقبها من اعتراضات كردية انعكس تاثيرها على الأرض بقيام حكومتي المركز والإقليم بتحشيد قواتهما العسكرية في تلك المناطق.انتهى

أحـــــدث الاخــــــبــــــار

porno porno
porno izle escort bayanporno izle> porno izle>