[أيـن نـيوز] الاعرجي يطالب معصوم بالحفاظ على النفط وسلامة الدستور [أيـن نـيوز] الاتحاد الأوروبي مهنئاً معصوم : الحل السياسي ضروري لمواجهة التهديد الإرهابي والتغلب على الأزمة [أيـن نـيوز] مجهولون يختطفون رئيس مجلس محافظة بغداد [أيـن نـيوز] أمين بغداد: اكتمال جميع الاستعدادات الخدمية والامنية الخاصة بعيد الفطر [أيـن نـيوز] رئيس ديوان الوقف الشيعي: الاعتداءات الإرهابية على مراقد الأنبياء تريد تشويه صورة الدين الإسلامي أمام العالم [أيـن نـيوز] نائب عن التغيير: أي مرشح لمنصب رئيس الوزراء لن يحظى بموافقة الكتل السياسية ما لم يعترف بحقوق المكونات العراقية [أيـن نـيوز] رئيس البرلمان الجبوري يستقبل اليوم رئيس الوزراء نوري المالكي في اول لقاء بعد انتخاب الجبوري [أيـن نـيوز] اسبانيا مهنئة معصوم: الانتصار على داعش في العراق ضمان لأمن المجتمع الدولي [أيـن نـيوز] النجيفي: اتصالات لتشكيل كتائب مسلحة من ضباط الجيش السابق لقتال داعش في الموصل [أيـن نـيوز] الفاتيكان يرسل مساعدة عاجلة الى النازحين من مسيحيي الموصل [أيـن نـيوز] جهاز مكافحة الارهاب:اللواء فاضل برواري في اجازة مرضية [أيـن نـيوز] وزير الاعمار يدعو سكان سامراء للتوحد ضد الهجمة الارهابية وافشال مخططات الفتنة [أيـن نـيوز] وصول قافلة مساعدات تركية لنازحي تلعفر الى اربيل [أيـن نـيوز]

عدد مشاهدات الخبر: 701

عاجل .. مصدر مقرب من علاوي لـ [اين] : طالباني وبارزاني يتشاوران لسحب الثقة عن المالكي وعلاوي يضع شرطا للالتحاق بهما والصدر وافق مبدئياً

Multithumb found errors on this page:

There was a problem loading image /home/alliraqn/public_html/images/idoblog/upload/84/cs.jpg

cs.jpg

[بغداد ـ اين]

كشف مصدر مقرب من زعيم القائمة العراقية اياد علاوي عن مشاورات تجري بين رئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني حول اعادة سحب الثقه عن رئيس الوزراء نوري المالكي" ,مبينا ان بارزاني طلب من  علاوي الالتحاق الى الاجتماعات والاخير وضع شروطا لحضوره".

وذكر المصدر لوكالة كل العراق [اين] اليوم ان " المشاورات تجري الان بين طالباني وبارزاني حول اعادة سحب الثقة عن المالكي "، مضيفا ان" مسعود بارزاني طلب من علاوي الالتحاق بالاجتماعات المنعقدة في اربيل فيما وضع علاوي شرطا للحضور ، وقد خاطب الزعيمين الكرديين بالقول [لن التحق بكم الا بعد اتفاقكم على قرار محدد]".

وتابع ان " زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بعد وصوله الى النجف اعطى الضوء الاخضر بالموافقة على اعادة مشروع سحب الثقة عن المالكي" ، مؤكداً ان " التواقيع الاربعين مازالت على اهبة الاستعداد ".

وكانت عدة كتل وزعماء سياسيين قد هددوا  بسحب الثقة عن رئيس الوزراء نوري المالكي بعد اتهامة بالتفرد بالسلطة ونشوب الازمة السياسية بسبب الخلافات بين الكتل حول امور تتعلق بادارة الدولة والاتفاقات المبرمة بينها والتي على ضوئها تشكلت الحكومة الحالية.

فيما تم اطفاء شرارة سحب الثقة بعد ان اقترح التحالف الوطني اصدار ورقة اصلاحات شاملة للدولة وللعملية السياسية فضلا عن مبادرة رئيس الجمهورية المتمثلة باعتزامه لملمة شمل الكتل في اجتماع وطني لحل الخلافات ,مما جعل موضوع سحب الثقة من الامور المستبعدة وتعود الان بعد توتر العلاقة بين حكومتي بغداد واربيل .

ومع غياب الحلول الناجعة للازمة السياسية وعدم عقد الاجتماع الوطني شهدت العلاقة بين بغداد وأربيل توتراً على خلفية الاحداث التي شهدها قضاء طوزخورماتو في محافظة صلاح الدين والذي شهد يوم الجمعة الماضية [بحسب مصادر أمنية] اشتباكات بين عناصر قيادة دجلة وأفراد حماية شخصية كردية شرقي مدينة تكريت، مركز محافظة صلاح الدين، وأسفرت هذه الاشتباكات عن مقتل مدني وإصابة عدد من عناصر قوات عمليات دجلة.انتهى .

 

أحـــــدث الاخــــــبــــــار

porno porno
porno izle escort bayanporno izle> porno izle>