[أيـن نـيوز] كيري: هناك نقاط صعبة في المفاوضات النووية ولكن الجميع يعلم ماذا يعني غداً [أيـن نـيوز] وزير الداخلية يبحث مع رئيس ديوان الوقف الشيعي تأمين وحماية مؤسسات الوقف [أيـن نـيوز] برلين: المفاوضات النووية مع ايران وصلت لمرحلة حساسة ومهمة جداً [أيـن نـيوز] الجبوري يلتقي وفدا صدريا ويؤكد أهمية التوافق السياسي لتشريع القوانين [أيـن نـيوز] محلل أمريكي: الجيش السعودي أفقر من مواجهة الحوثيين ودخوله لليمن خطأ كارثي [أيـن نـيوز] جماعة علماء العراق تدعو فرفاء الأزمة في اليمن إلى اعتماد الحوار بديلا عن التصعيد [أيـن نـيوز] رفسنجاني: الاتفاق النووي سيحصل لو تصرف الغربيون بعقلانية [أيـن نـيوز] العراق والكويت يوقعان مذكرتي تفاهم حول حقول النفط المشتركة وتصدير الغاز [أيـن نـيوز] ملك الأردن في لقائه النجيفي يؤكد ضرورة دعم الحكومة العراقية ضد الارهاب [أيـن نـيوز] شرطة واسط: إلقاء القبض على 17 مطلوبا وضبط مخلفات عسكرية [أيـن نـيوز] نائب الرئيس الايراني: يمكننا بالتاكيد التوصل الى اتفاق في المفاوضات النووية مع الغرب [أيـن نـيوز] البيت الأبيض: الرئيس اوباما يتابع سير مفاوضات البرنامج النووي الايراني بصورة دائمة [أيـن نـيوز] شركات فرنسية تبدي استعدادها لانشاء ثلاثة جسور معلقة في واسط [أيـن نـيوز]

عدد مشاهدات الخبر: 814

المفتش العام لوزارة الصحة يبحث مع ممثلي شركات الأدوية المحلية سد النقص والحاجة لبعض مفرداتها

[بغداد-أين]

بحث المفتش العام لوزارة الصحة عادل محسن مع ممثلي شركات ومصانع الأدوية المحلية سد النقص والحاجة لبعض مفرادتها والتي تكمل عن طريق الاستيراد من المناشئ العالمية .

وذكر بيان لوزارة الصحة تلقت وكالة كل العراق [أين] نسخة منه اليوم الثلاثاء أنّ "مكتب المفتش العام عقد في وزارة الصحة صباح اليوم اجتماعاً خاصاً مع ممثلي شركات ومصانع الأدوية المحلية في البلد بحضور نقيب الصيادلة وممثلين عن الشركة العامة لتسويق الأدوية والمستلزمات الطبية وتم البحث في الاجتماع أهمية التواصل والاجتماعات الدورية مع ممثلي شركات ومصانع الأدوية الأهلية  في الارتقاء بعملية أنتاج الأدوية ".

ونقل البيان عن المفتش العام القول إنّ "هذا الاجتماع هو انطلاقة جديدة في العمل والتعاون المشترك لتذليل العقبات والصعوبات التي تواجه الصناعة الدوائية في البلاد"، مشيراً الى دعم الوزارة والدولة لهذا القطاع بشكل عام"، داعياً مصانع الأدوية الى "الالتزام بالمعايير القياسية الدولية في عملهم وضرورة متابعة هذه المعايير سنوياً بهدف الارتقاء بصناعة الأدوية الى المستويات العالمية".

وأشار محسن الى "إقرار الوزارة للائحة المبادئ الخاصة بعمل شركات الأدوية المحلية"، مبيناً "دور مكتب المفتش العام في الالتزام بعملية الصناعة الدوائية في البلاد من خلال المتابعة المستمرة لعمليات الإنتاج بالتعاون مع الشركة العامة لتسويق الأدوية والمستلزمات الطبية والملاكات المتخصصة في الوزارة" .

من جانبه أوضح نقيب الصيادلة بحسب البيان أنّ "الصناعة الدوائية في العراق لها تاريخ عريق في المنطقة حيث افتتح أول معمل لصناعة الأدوية عام 1957 في العراق وأنّ العملية تعرضت للتراجع بسبب الحصائر الاقتصادي في تسعينييات القرن الماضي ، والانهيار في مؤسسات الدولة بعد العام 2003 نتيجة للظروف الامنية "، لافتاً الى أنّ "تظافر الجهود الخيرة ودعم الوزارة والدولة أخذت الصناعة الدوائية تنهض من جديد معطياً الأمثلة على المصانع الأهلية الحديثة في العراق وبالذات في منطقة كردستان حيث أنشئ فيها مصنعين حديثين للأدوية".

وأوضح البيان أنّ "الاجتماع ناقش قضايا عديدة ذات الصلة ، حيث طرح ممثلو شركات ومعامل الأدوية آراءهم في تطوير العملية والمشاكل والصعوبات التي تواجههم مشيرين الى المنافسة من الشركات الأجنبية في هذه العملية والتي تواجهها صعوبات غلاء أسعار الطاقة [الكهرباء] والمواد الأولية الضرورية للإنتاج" /انتهى  -ص

أحـــــدث الاخــــــبــــــار

porno porno
porno izle escort bayanporno izle> porno izle>